هكذا ساهمت شام ابنة أصالة في تأكيد تقارير انفصال والدتها وطارق

  • تقارير انفصال أصالة عن زوجها المخرج طارق العريانانتشرت بقوة خلال الأيام الماضية، وهناك 3 دلائل تؤكد صحة ما تم تداوله برغم التزام الزوجين الصمت التام وعدم تأكيدهما أو نفيهما ما يثار حالياً. الدليل الأول، والذي جعل رواد السوشيال ميديا يصدقون صحة تلك التقارير، هو التعليق المصور لشام الذهبي ابنة أصالة، والتي تحدثت في مقطع فيديو عن الرجال الذين يسيئون معاملة زوجاتهم ويتسببون في شعورهن بعدم الأمان.  وقالت شام الذهبي في تعليقها: "مين الراجل اليومين دول اللي يخليكوا تحسوا إنكوا لن تحبوا من جديد؟ مين؟ فين؟ مبتحصلش.. والرجالة اللي لسه قادرين يوصلوا الاحساس ده للست.. الراجل اللي بيخلي الست تحس ان هي ملكة.. هو بيكون ملك.. الراجل اللي بيخلي الست تحس بعدم أمان وأنها قليلة.. هو اللي قليل".  واعتبر الكثيرون أن كلمات شام الذهبي موجهة بشكل خاص إلى زوج والدتها بعد التقارير التي أشيعت حول خيانته لها.  أما الدليل الثاني، فهو قيام أصالة بحذف كل صور زوجها طارق العريان من حساباتها عبر مواقع السوشيال ميديا، وكذلك حضورها مؤخراً حدث "حفل صناع الترفيه" بمفردها وظهورها في أكثر من مقطع فيديو مع الإعلامي مصطفى الأغا، حيث تحدثت بشكل غريب عن أنها طيبة بالفعل لكنها قد تتحول لإنسانة لئيمة تماماً إذا تطلب الموقف ذلك، وهو ما اعتبره الجمهور وقتها رسالة تهديد لزوجها.  الدليل الثالث المتداول حالياً، هو أن الانفصال قد حدث بالفعل بين الزوجين، لأن طارق العريان قد تعاقد مع إحدى شركات الإنتاج على تصوير فيلم جديد في أمريكا، وبالتالي فإنه سيقضي عاماً كاملاً في أمريكا، وهو ما جعل أصالة ترفض سفره وتهدده بالانتقال للإقامة بشكل دائم في البحرين، كونها تحمل جواز سفر بحرينياً، وبالتالي ستحرمه من رؤية طفليهما كعقاب له بعد ما تردد أنه يعيش قصة حب مع فنانة شابة، وذلك بحسب موقع "فوشيا".  وقد بدأت الضجة حول انفصال أصالة وطارق العريان عندما نشرت النجمة السورية منشوراً لها عبر انستقرام في أواخر شهر سبتمبر الماضي، وتحدثت خلاله بكلمات عبرت عن صراعها النفسي وألمحت إلى مشكلاتها العائلية، لكنها حتى الآن لم تؤكد صحة تلك التقارير. تقمص دور البطل بعد انتهاء الفيلم: أحمد فلوكس يرد على منتقديه بمفاجأة!